وفد من المجتمع الدولي يشارك في مناسبة توحيد إدارتي أهل السنة وغلمدغ

الصومال الجديد

آخر تحديث: 18/01/2018

طوسمريب – وصل وفد من المجتمع الدولي ظهر اليوم الخميس إلى مدينة طوسمريب عاصمة محافظة غلغذود في ولاية غملدغ وسط الصومال للمشاركة في مناسبة استكمال الاتفاقية بين إدارتي أهل السنة وغلمدغ وتوحيدهما.

ويراس وفد المجتمع الدولي ميكال كيتينغ ممثل الأمين العام للأمم المتحدة لدى الصومال، ويضم عددا من المندوبين، من بينهم ممثل الاتحاد الأفريقي لدى الصومال فرانسيسكو ماديرا وسفير إثيوبيا لدى الصومال جمال الدين مصطفى.

وأفادت تقارير واردة قبل قليل انطلاق فعاليات مناسبة الدمج بين إدارتي أهل السنة وغلمدغ؛ والتي يشارك فيها أيضا الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو ورؤساء الولايات الإقليمية في البلاد.

وكانت إدارتا أهل السنة وغلمدغ توصلتا إلى اتفاقية التوحد وتقاسم السلطة في شهر ديسمبر الماضي، والتي حصلت بموجبها إدارة أهل السنة على منصب رئيس مجلس وزراء إدارة ولاية غلمدغ ومناصب أخرى، كما تنتقل إدارة ولاية غملدغ رسميا إلى مدينة طوسمريب العاصمة الرسمية للإدارة.

قضايا ساخنة

بعد استقالة ديسالين.. إثيوبيا على مفترق الطرق

مدير المخابرات السابق يكشف عن أدوار سياسية خفية لمقربين من الرئيس الصومالي

6 مناصب مهمة وشاغرة في الحكومة الصومالية: الأسباب والتداعيات

الخلاف بين خيري وثابت: صراع على النفوذ أم بداية تفكك المجموعة الحاكمة

الغارات الأمريكية على مواقع حركة الشباب وتأثيراتها