أخر الأخبار

   

مفاوضات مائية بين الصومال وإثيوبيا

شارك المقال

مؤسسة الصومال الجديد للاعلام والبحوث والتنمية

مقديشو – من المقرر أن تبدأ مفاوضات مائية بين الصومال وإثيوبيا لاحقا لبحث كيفية تقاسم مياه نهر شبيلى الذي ينبع من هضبات إثيوبيا ويمر بمناطق في وسط وجنوب الصومال.

وأكد وزير الخارجية الصومالي يوسف غراد عمر أن دولتي الصومال وإثيوبيا اتفقتا على تشكيل لجنتين من الدولتين لبحث قضية المياه، وذلك في تقرير قدمه لمجلس الوزراء الصومالي.

جاءت هذه الاتفافية في إطار مباحثات بين مسؤولين من الدولتين الأسبوع الماضي خلال زيارة وفد صومالي رفيع المستوى برئاسة رئيس الجمهورية محمد عبد الله فرماجو لأديس أبابا.

وأقامت إثيوبيا عددا من السدود في نهر شبيلى في وقت سابق، مما أثر سلبا على الصومال، وأدى إلى حدوث أزمة مياه في مناطق بوسط وجنوب الصومال بعد جفاف النهر مرتين خلال العامين الماضيين.

والجدير بالذكر أن نهر شبيلى يشكل شريان الحياة للملابين المزارعين في الصومال، ويبدأ النهر من مرتفعات اثيوبيا ومن ثم يتدفق الى الجنوب الشرقي في الصومال ويمر بثلاث محافظات، وهي هيران وشبيلى الوسطى، وشبيلى والسفلى، ويتلاشى عند المناطق الرملية المحاذية للسهول الساحلية في منطقة جوبا الوسطى، وفي مواسم هطول الأمطار الغزيرة فان مياه نهر شبيلى يمكن ان تتلاقى مع مياه نهر جوبا، ويعتمد ملايين من سكان الإقاليم السالفة الذكر على مياه النهر كمصدر رئيسي للشرب الآدمي والماشية، اضافة الى إنتاج الغذاء الضروري لحياتهم.

اضف تعليقك هنا

لم يتم النشر البريد الإلكتروني الخاص بيك.

قضايا ساخنة

رئيس غرفة تجارة جيبوتي في حوار للصومال الجديد: معرض جيبوتي التجاري منصة دولية لتعزيز الشراكة والتعاون الاقتصادي

أجرى الحوار عبد الله الفاتح / مراسل الصومال الجديد في جيبوتي تقـدمة: نظمـت غرفـة تجـارة جيبـوتي في الفتـرة من 3 إلى 7 ديسمبـر الجاري، فعاليـات “المعـرض التجـاري الدولـي الأول” بمشـاركة محليـة

الصومال ينضم رسميا إلى منظمة الكومساتس العالمية

اسلام آباد – انضم الصومال رسميا إلى منظمة الكومساتس العالمية (منظمة العلوم والتكنولوجيا للتنمية المستدامة فى الجنوب) التي تتخذ من العاصمة الباكتسانية إسلام آباد مقرا لها. ووفقا لموقع غوب جوغ الصومالي

الصومال يطلب من الأمم المتحدة الدعم في إحياء القطاع السياحي

مسقط – طلبت الحكومة الفيدرالية الصومالية من الأمم المتحدة الدعم في إحياء وتطوير القطاع السياحي في الصومال بعد قرابة ثلاثة عقود من انهيار هذا القطاع. جاء ذلك في لقاء أجراه وزير

advertisement