بان كي مون يناقش مع الرئيس الكيني أوضاع اللاجئين الصوماليين في كينيا

الصومال الجديد

آخر تحديث: 16/06/2016

بروكسل- ناقش الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون مع الرئيس الكيني أوهورو كينياتا أمس أوضاع اللاجئين الصوماليين في كينيا في لقاء بينهما في بروكسل.

وحث الأمين العام الرئيس الكيني على العمل مع الحكومة الصومالية والأمم المتحدة لتنفيذ الاتفاقية الثلاثية المتعلقة بإعادة اللاجئين الصوماليين المبرمة في 2013، مشيدا بدور كينيا في الاستضافة الطويلة للاجئين الصوماليين.

من جانبه تعهد الرئيس الكيني بالتزام بلاده الاتفاقية الثلاثية التي نصت على العودة الطوعية للاجئين وقدم إلى الأمين العام مقترحا حول جعل بعثة الاتحاد الإفريقي في الصومال “أميصوم” تابعة للأمم المتحدة.

وكانت الحكومة الكينية قررت إغلاق مخيم دداب للاجئين الصوماليين لأسباب أمنية في مدة أقصاها شهر نوفمبر القادم لكنها تراجعت عن ذلك إثر لقاء بين الرئيسين الصومالي والكيني في نيروبي ناقشا فيه قضية اللاجئين.

وأشار استطلاع قامت به منظمة العفو الدولي إلى اختلاف في وجهات النظر بين الحكومة الكينية والمواطنين الكينيين وأكد الاستطلاع أن 78% من الشعب الكيني يرحبون ببقاء اللاجئين الصوماليين الهاربين من الصراعات في بلادهم في الأراضي الكينية.

المصدر: إذاعة المستقبل

قضايا ساخنة

بعد استقالة ديسالين.. إثيوبيا على مفترق الطرق

مدير المخابرات السابق يكشف عن أدوار سياسية خفية لمقربين من الرئيس الصومالي

6 مناصب مهمة وشاغرة في الحكومة الصومالية: الأسباب والتداعيات

الخلاف بين خيري وثابت: صراع على النفوذ أم بداية تفكك المجموعة الحاكمة

الغارات الأمريكية على مواقع حركة الشباب وتأثيراتها