أخر الأخبار

   

بالصور…. سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة تواصل تنفيذ مشروع إفطار الصائم في الصومال

شارك المقال

مؤسسة الصومال الجديد للاعلام والبحوث والتنمية

تواصل سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة لدي الصومال بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تنفيذ مشروع إفطار الصائم في الصومال.

وبدأت السفارة عملية تنفيذ مشروع افطار الصائم في مطلع شهر رمضان المبارك وسيستمر هذا المشروع طوال أيام الشهر الفضيل. وفي العاصمة مقديشو وحدها يستفيد من مشروع إفطار الصائم الذي تشرفه سفارة الدولة في الصومال أكثر من 1500 صائم يوميا وعلى مدار أيام شهر رمضان المبارك.

ويشمل المشروع توزيع سلال غذائية رمضانية تحتوي كل سلة على مواد غذائية أساسية كالأرز والسكر والدقيق والزيت والتمور وغيرها من المواد الغذائية الأساسية بالإضافة إلي وجبات إفطار الصائم الساخنة على الأسر المحتاجة والمتضررين والنازحين والأيتام في مختلف المديريات في العاصمة مقديشو وعدد من المحافظات والأقاليم الصومالية الأخري.

وفي إطار مشروع إفطار الصائم قامت سفارة دولة الإمارات لدى البلاد، بتوزيع مواد غذائية على اللاجئين اليمنيين في مقديشو. وتمت عملية توزيع المواد الغذائية علي اللاجئين اليمنيين تحت إشراف سعادة محمد أحمد العثمان سفير دولة الإمارات لدي الصومال وبحضور القائم بأعمال السفارة اليمنية في مقديشو.

ويأتي هذا المشروع ضمن المشروعات الرمضانية التي تنفذها دولة الامارات ومؤسساتها الخيرية في الصومال كل عام خلال شهر رمضان المبارك، حيث يستفيد من مشروع إفطار الصائم لهذا العام أكثر من 5 آلاف صائم في مقديشو وحدها.

وعبر المستفيدون من مشروع إفطار الصائم عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وحكومة وشعبا على مبادراتها الانسانية ودعمها المتواصل للشعب الصومالي وعائلات اللاجئين اليمنيين في مقديشو وذلك بهدف تخفيف معاناة المحتاجين والمتضررين والنازحين وكذلك اللاجئين اليمنيين في مقديشو خلال شهر رمضان المبارك.

وأوضح المستفيدون أن هذا المشروع يؤكد سخاء وعطاء الشعب الإماراتي الأصيل ومواقف دولة الإمارات الإنسانية. داعين المولى العلي القدير أن يحفظ دولة الإمارات وشعبها من كل مكروه وأن يجعل هذا العمل الخيري في ميزان حسناتهم.

This slideshow requires JavaScript.

print

أحداث مرتبطة

اضف تعليقك هنا

لم يتم النشر البريد الإلكتروني الخاص بيك.

قضايا ساخنة

إثيوبيا تبدأ تصدير الغاز الطبيعي عام 2019

تعتزم مجموعة بولي الصينية البدء في تصدير الغاز الطبيعي من حوض في الإقليم الصومالي بإثيوبيا بحلول منتصف عام 2019 حيث تواصل المجموعة عملياتها الاستكشافية بالقرب من الحدود مع الصومال، وفقا لما

التكامل الاقتصادي لدول القرن الإفريقي .. الواقـع والآفاق 2/2

لقراءة التقرير أو تنزيله بصيغة بي دي اف انقر هنا التقرير الأسبوعي الرقم 9  سمـات اقتصـاديات دول القـرن الإفـريـقي: كما سبق أن أشـرنا في الجـزء الأول، فإن تجانـس اقتصـاديات بين

اتفاقية صومالية يابانية للتعاون في التنمية الاقتصادية

نيروبي – وقعت حكومتا الصومال واليابان على اتفاقية تعاون في مجال التنمية الاقتصادية، وذلك في اجتماع بين مسؤولين من الحكومتين في العاصمة الكينية نيروبي. ووقعت الاتفاقية من جانب الصومال فهمة أحمد

advertisement