أخر الأخبار

   

بالصور.. الهلال الأحمر الإماراتي يواصل مساعداته لإفطار الصائمين في مقديشو

شارك المقال

مؤسسة الصومال الجديد للاعلام والبحوث والتنمية

مقديشو – يواصل الهلال الأحمر الإماراتي أنشطة مشروع إفطار الصائم في أحياء العاصمة مقديشو، وقامت الهيئة مساء أمس الأربعاء بتوزيع وجبات إفطار جاهزة على 150 أسرة في حي شنغاني شرقي مقديشو.

وأشرف على عملية توزيع وجبات الإفطار الجاهزة كل من علي عبد الله آدم وهو مسؤول مكلف بتوزيع وجبات الإفطار الرمضانية من قبل الهلال الأحمر الإماراتي وأحمد حسن يلحو مدير حي شنغاني.

وقال علي عبد الله آدم في تصريح للصحفيين إن مشروع إفطار الصائم الذي ينفذه الهلال الأحمر الإماراتي يأتي في إطار المساعدات التي تقدمها الدولة الإماراتية للمحتاجين في الصومال، مؤكدا مواصلة مشروع إفطار الصائم وتنفيذه في أحياء أخرى بالعاصمة مقديشو.

وصرح المسؤول بأن هلال الأحمر الإماراتي تكفل بإفطار أكثر من 5 آلاف صومالي بغية تخفيف عبء الحياة عن الأسر الفقيرة والأكثر ضعفا وهشاشة.

من جهته ثمن أحمد حسن يلحو مدير حي شنغاني مشروع إفطار الصائم الذي ينفذه الهلال الأحمر الإماراتي في مقديشو، وأكد أن وجبات الإفطار الجاهزة تم توزيعها على الأسر الفقيرة، مشيرا إلى أن هذه المساعدات تزامنت مع الوقت المناسب، حيث تحتاج الأسر الفقيرة للحصول على إفطار كاف خلال شهر رمضان.

وحث هذا المسؤول وسائل الإعلام الصومالية على الاهتمام بتغطية المشاريع التي تنفذها دولة الإمارات العربية المتحدة في البلاد، مشيرا إلى أن الإمارات وقفت إلى جانب شعب وحكومة الصومال في هذه المرحلة العصيبة.

من جانبهم عبر المستفيدون من مشرع إفطار الصائم برعاية الهلال الأحمر الإماراتي عن شكرهم وامتنانهم لدولة الإمارات العربية المتحدة والتي كثيرما تهتم بمساعدة الفقراء والمعوزين في الصومال.

جدير بالذكر أن دولة الإمارات العربية المتحدة تنفذ مشاريع إنسانية وتنموية ضخمة في أقاليم البلاد.

print

أحداث مرتبطة

اضف تعليقك هنا

لم يتم النشر البريد الإلكتروني الخاص بيك.

قضايا ساخنة

الصومال ينضم رسميا إلى منظمة الكومساتس العالمية

اسلام آباد – انضم الصومال رسميا إلى منظمة الكومساتس العالمية (منظمة العلوم والتكنولوجيا للتنمية المستدامة فى الجنوب) التي تتخذ من العاصمة الباكتسانية إسلام آباد مقرا لها. ووفقا لموقع غوب جوغ الصومالي

الصومال يطلب من الأمم المتحدة الدعم في إحياء القطاع السياحي

مسقط – طلبت الحكومة الفيدرالية الصومالية من الأمم المتحدة الدعم في إحياء وتطوير القطاع السياحي في الصومال بعد قرابة ثلاثة عقود من انهيار هذا القطاع. جاء ذلك في لقاء أجراه وزير

مفاوضات لانضمام الصومال إلى الكوميسا

كشف سنديسو نجوانيا، سكرتير عام منظمة السوق المشتركة لشرق وجنوب إفريقيا (الكوميسا)، عن مفاوضات جارية بين منظمة الكوميسا وعدد من الدول الإفريقية للانضمام للمنظمة التجارية خلال الأشهر المقبلة، وفى مقدمتها دولة

advertisement