انطلاق أول خط للسكك الحديدية بين إثيوبيا وجيبوتي

الصومال الجديد

آخر تحديث: 8/02/2018

أديس أبابا – انطلق قطار الركاب بين إثيوبيا وجيبوتي والذي يعد أول خط للسكك الحديدية في أفريقيا يعبر الحدود بين البلدين ويعمل بالكهرباء فقط.

وذكر راديو “فرنسا الدولي” أن “هذا الخط الحديدي الجديد يمتد على مسافة تزيد عن 750 كيلومترا وتبلغ سرعة القطار 120 كم في ساعة ويربط بين العاصمة الإثيوبية أديس أبابا وميناء جيبوتي على البحر الأحمر”، مشيراً الى أنه “تكلف المشروع 3.4 مليار دولار، وتم إنجازه بمساعدة الصين والتي وفرت طاقم العمل أيضا”.

كما أوضح الراديو أنه “تم نقل البضائع بواسطة هذا القطار بين البلدين، والذي كان هدفه هو التجارة الخارجية الإثيوبية”، مشيرا إلى أن “هذا الخط هو الخطوة الأولى في شبكة طويلة طولها 5000 كيلومتر،تأمل إثيوبيا الانتهاء منها بحلول عام 2020، مما سيعمل على ربطها بكل من كينيا والسودان وجنوب السودان”.

يشار إلى أن جيبوتي تمثل أهمية كبيرة لإثيوبيا، والتي تصدر وتستورد نحو 90% من البضائع عن طريق ميناء جيبوتي.

المصدر: وكالات

قضايا ساخنة

بعد استقالة ديسالين.. إثيوبيا على مفترق الطرق

مدير المخابرات السابق يكشف عن أدوار سياسية خفية لمقربين من الرئيس الصومالي

6 مناصب مهمة وشاغرة في الحكومة الصومالية: الأسباب والتداعيات

الخلاف بين خيري وثابت: صراع على النفوذ أم بداية تفكك المجموعة الحاكمة

الغارات الأمريكية على مواقع حركة الشباب وتأثيراتها