أخر الأخبار

   

الرئيس الكيني: ستبقى قواتنا في الصومال لمحاربة الشباب

شارك المقال

مؤسسة الصومال الجديد للاعلام والبحوث والتنمية

نيروبي – اكد الرئيس الكينى اوهورو كينياتا الاربعاء أن قوة بلاده ستبقى فى الصومال للتصدى عناصر حركة الشباب، وذلك ردا على معلومات تحدثت عن انسحاب محتمل للقوات الكينية بعد سلسلة عمليات توغل للإسلاميين فى كينيا.

وقال كينياتا فى بيان للرئاسة خلال زيارته جنودا اصيبوا الاحد الماضي فى هجوم للشباب على قاعدة عسكرية كينية أن الجنود الكينيين فى قوة الاتحاد الافريقى فى الصومال “سيواصلون مهمة دعم إرساء الاستقرار فى هذا البلد”.

وفى بداية يونيو، اعلن رئيس لجنة الشؤون الخارجية والأمن القومى فى مجلس الشيوخ الكينى يوسف حجى أن استراتيجية الانسحاب من الصومال لم تعد امرا مستبعدا وان كينيا باتت تفكر “فى كيفية التصدى لانعدام الامن” داخل اراضيها.

وأضاف الرئيس الكينى فى المستشفى العسكرى بنيروبى أن عناصر حركة الشباب “يسعون إلى ترهيبنا كأمة، لكننا لن نقبل بذلك. سنقاتلهم بشراسة”.

وقالت الرئاسة الكينية أن كينياتا بحث مع قادة الدول الاخرى الاعضاء فى القوة الافريقية (بوروندى وجيبوتى واثيوبيا واوغندا) فى سبل تكثيف العملية العسكرية ضد حركة الشباب، وذلك على هامش قمة الاتحاد الافريقى التى عقدت الاحد والاثنين فى مدينة جوهانسبورج بجنوب افريقيا.

ودخل الجيش الكينى الصومال المجاورة عام 2011 لمحاربة حركة الشباب واقامة منطقة عازلة تمتد على طول الحدود بين كينيا والصومال، قبل أن ينضم إلى القوة الافريقية.

وكالات

print

أحداث مرتبطة

اضف تعليقك هنا

لم يتم النشر البريد الإلكتروني الخاص بيك.

قضايا ساخنة

الصومال ينضم رسميا إلى منظمة الكومساتس العالمية

اسلام آباد – انضم الصومال رسميا إلى منظمة الكومساتس العالمية (منظمة العلوم والتكنولوجيا للتنمية المستدامة فى الجنوب) التي تتخذ من العاصمة الباكتسانية إسلام آباد مقرا لها. ووفقا لموقع غوب جوغ الصومالي

الصومال يطلب من الأمم المتحدة الدعم في إحياء القطاع السياحي

مسقط – طلبت الحكومة الفيدرالية الصومالية من الأمم المتحدة الدعم في إحياء وتطوير القطاع السياحي في الصومال بعد قرابة ثلاثة عقود من انهيار هذا القطاع. جاء ذلك في لقاء أجراه وزير

مفاوضات لانضمام الصومال إلى الكوميسا

كشف سنديسو نجوانيا، سكرتير عام منظمة السوق المشتركة لشرق وجنوب إفريقيا (الكوميسا)، عن مفاوضات جارية بين منظمة الكوميسا وعدد من الدول الإفريقية للانضمام للمنظمة التجارية خلال الأشهر المقبلة، وفى مقدمتها دولة

advertisement