أخر الأخبار

   

الدكتورة مريم قاسم توجه ضربة موجعة للشيخ أمل

شارك المقال

مؤسسة الصومال الجديد للاعلام والبحوث والتنمية

مقديشو – وجهت الدكتورة مريم قاسم وزيرة الإغاثة وإدار الكوارث المسقيلة ضربة موجعة للشيخ أمل أحد رموز التيار السلفي في منطقة القرن الأفريقي، ردا على هجوم شنه أمل على الوزيرة المستقيلة.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماع مقطع فيدو يهاجم فيه أمل على الوزيرة المستقيلة، قائلا “إذا استقالت من أجل المبلغ الزهيد المخصص للمساكين فكان من الأولى طردها”.

ودعت الدكتورة مريم وزيرة الإغاثة المستقيلة الشيخ أمل إلى الكف عن التحدث عما لا علم له، والتأكد من المعلومات التي يقدمها للمجتمع، واكتفت الوزيرة في سياق ردها على أمل باقتباس آية من القرن الكريم عبر حسابها على توتير.

وحظي رد الدكتورة مريم قاسم على الشيخ أمل بتفاعل كبير في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث هاجم ناشطون في تغريدات على الشيخ أمل.

وأعلنت وزيرة الإغاثة استقالتها يوم الأربعاء الماضي، حيث أرجعت السبب إلى ما أسمته بـ”ظروف العمل” قائلة إنها تعرف “العمل في المؤسسات القائمة سواء كانت حكومية أو غيرها”، مشيرة في الوقت ذاته إلى صعوبة أداء الواجبات عندما “يكون العمل عشوائيا”.

وتعتبر الدكتورة مريم قاسم المسؤولة الثانية التي تستقيل من الحكومة الحالية برئاسة رئيس الوزراء حسن علي خيري. وسبق أن قدم وزير الدفاع الصومالي عبد الرشيد عبد الله محمد استقالته من منصبه في الثاني عشر من شهر أكتوبر الماضي. ولم يتم تعيين مسؤول جديد حتى الآن لذلك المنصب الشاغر.

print

أحداث مرتبطة

اضف تعليقك هنا

لم يتم النشر البريد الإلكتروني الخاص بيك.

قضايا ساخنة

رئيس غرفة تجارة جيبوتي في حوار للصومال الجديد: معرض جيبوتي التجاري منصة دولية لتعزيز الشراكة والتعاون الاقتصادي

أجرى الحوار عبد الله الفاتح / مراسل الصومال الجديد في جيبوتي تقـدمة: نظمـت غرفـة تجـارة جيبـوتي في الفتـرة من 3 إلى 7 ديسمبـر الجاري، فعاليـات “المعـرض التجـاري الدولـي الأول” بمشـاركة محليـة

الصومال ينضم رسميا إلى منظمة الكومساتس العالمية

اسلام آباد – انضم الصومال رسميا إلى منظمة الكومساتس العالمية (منظمة العلوم والتكنولوجيا للتنمية المستدامة فى الجنوب) التي تتخذ من العاصمة الباكتسانية إسلام آباد مقرا لها. ووفقا لموقع غوب جوغ الصومالي

الصومال يطلب من الأمم المتحدة الدعم في إحياء القطاع السياحي

مسقط – طلبت الحكومة الفيدرالية الصومالية من الأمم المتحدة الدعم في إحياء وتطوير القطاع السياحي في الصومال بعد قرابة ثلاثة عقود من انهيار هذا القطاع. جاء ذلك في لقاء أجراه وزير

advertisement